فكرة بريسطو

أتريد أن تعرف لماذا توجد مصبغة بريسطو في القارات الخمس بنموذج تجاري في توسع مستمر؟

دائم

منذ مدة لم تعد مصبغة الجودة تعتبر خدمة نخبوية لتتحول إلى خدمة ذات احتياج أولي. جميع الناس في جميع البلدان تستعمل ملابس قماشية أو جلدية تحتاج إلى تنظيف أو إصلاح. وفي جميع البيوت توجد ثياب أخرى مثل الستائر أو اللحاف تحتاج إلى المعالجة لأسباب صحية أو لتدوم مدة أطول.
بالإضافة إلى أن أسلوب الحياة حاليا، لا يترك وقتا ولا رغبة ليتفرغ الإنسان للأعمال المنزلية مما يجعل الخدمة التي تقدمها مصابغ بريسطو يزداد الإقبال عليها في كل مرة أكثر من قبل المستهلكين.
لقد عرفت مصابغ بريسطو كيف تتكيف كليا مع احتياجات السوق والأشخاص.

قابل للنقل

بفضل سنوات التجربة الحقيقية والتطبيق في قطاع المصابغ يمكن لذوي الامتياز أن يستفيدوا من “إتقان العمل” الموجود في المذكرات الأشمل والتي تضعها بريسطو رهن إشارتك والتي تُحيّن باستمرار بآخر تطورات ومستجدات التكنولوجيا.

تنافسي

تضمن مصابغ بريسطو مردودية أكبر من منافسيها نظرا لتوافرها على ثلاثة أعمدة أساسية:
تواصل جيد
تحظى بثقة المستهلكين بفضل شهرة علامتها التجارية وفعالية تموقعها.
استثمار أولي منخفض
تخفض الاستثمار الأولي لذوي امتيازاتها، بتقديم آلات من النوع الجيد بأثمان تنافسية.
فعالية الكلفة
تقدم تكنولوجيا وأساليب العمل خاصة وحصرية، ترفع من الإنتاج وتخفض كلفته.

في الطليعة

يتميز “مفهوم بريسطو” ببحثه المستمر على التجديد التكنولوجي لتحسين مردودية ذوي امتيازاته وتسهيل حياة زبنائه.

.